تحقيق السكينة والأمان الزوجي
غاية خلقنا كأزواج

الزواج في أي مجتمع هو أرقى حالات الاجتماع والتواصل البشري وأهمها، لذا يعد آية من آيات الله في خلقه.

ضبطه الإسلام لأهميته القصوى، بمقدمات وتصورات وقواعد، تجعله يصمد في وجه كل التغيرات المحتملة مهما كانت.

تبدأ مشاكلنا في الزواج وما نراه اليوم من معاناة، من ثلاث نقاط رئيسية:

– غياب الفهم الصحيح لفلسفة الزواج في الإسلام.

– عدم القدرة على التوفيق بين هذه الفلسفة المشوشة أصلاً والواقع المعاصر المعادي لمنظومتي الزواج والأسرة.

– التراخي في تطبيق الزواج كمنظومة حياة متكاملة.

في موقع سكن للاستشارات الزوجية نسعى لدعم منظومتي الأسرة والزواج عبر الاستشارات والورشات وعبر برنامج السكن الزوجي.

برنامج السكن الزوجي هو منظومة متكاملة نظرية وعملية، مبنية وفق فلسفة الزواج الإسلامي، وتعينك على فهم محاور العلاقة الزوجية، وضبط التعامل الصحيح معها، وتحسينها وفق معايير واضحة مؤصلة. هدفه الارتقاء بعلاقتك وبحياتك الزوجية لتحقيق السكينة والأمان الزوجي.

أنا موفق الغوراني استشاري مختص بالعلاقات الزوجية ومؤسس موقع سكن الذي يهدف لدعمك ومساعدتك لتصل لما تصبوا إليه في حياتك الزوجية سواء الحاضرة أو المستقبلية…

قد لا تكون ملاماً الآن إن كانت حياتك الزوجية تعج بالمشكلات، ولكنك حتماً ملام لو تركت واجبك للقيام بحلها عبر استشارة

لعلك تنقذ نفسك ومن تحب باستشارة

قد لا يفصلك عن عيشة زوجية طيبة فيها السكينة والأمان إلا استشارة

    الخدمات الاستشارية

    الجلسة التعارفية

    مدة الجلسة: 20 دقيقة
    مكان الجلسة: أون لاين
    هدف الجلسة: التعرف على طالب الاستشارة لتحديد الهدف من الاستشارة وإمكانية المساعدة وخطة العمل المتوقعة.

    الفئات المستهدفة:

    • كل من يريد التحضير الجيد لأهم مرحلة في الحياة وهي الزواج
    • كل من يريد الارتقاء بعلاقته الزوجية والاستمتاع بها بشكل أفضل
    • الأزواج الذين يشعرون أن هناك ما ليس على ما يرام في زواجهم ويريدون تصحيحه
    • الأزواج في مرحلة الخصام والخلاف الزوجي
    • الأزواج المنفصلين عاطفياً
    • الأزواج المقبلين على الطلاق
    • المطلقين الذين يريدون استعادة توازنهم، والاستعداد لمتابعة الحياة من جديد.

      الرسم: مجانية


    الجلسات الاستشارية

     مدة الجلسة: 60 دقيقة
    مكان الجلسة: أون لاين/ في المكتب
    هدف الجلسة: تحديد الهدف المنشود، تحديد المعيقات، ترتيب خطة العمل، تقديم الاستشارة والدعم المناسب والمتابعة المطلوبة.

    الفئات المستهدفة:

    • كل من يريد التحضير الجيد لأهم مرحلة في الحياة وهي الزواج
    • كل من يريد الارتقاء بعلاقته الزوجية والاستمتاع بها بشكل أفضل
    • الأزواج الذين يشعرون أن هناك ما ليس على ما يرام في زواجهم ويريدون تصحيحه
    • الأزواج في مرحلة الخصام والخلاف الزوجي
    • الأزواج المنفصلين عاطفياً
    • الأزواج المقبلين على الطلاق
    • المطلقين الذين يريدون استعادة توازنهم، والاستعداد لمتابعة الحياة من جديد.

      الرسم: 80 يورو للجلسة الواحدة


    جلسات برنامج السكن الزوجي

    مدة الجلسة الواحدة: 60 دقيقة
    مكان الجلسة: أون لاين أو في المكتب
    عدد الجلسات: خمس جلسات (جلسة مع الزوج، وجلسة مع الزوجة، وثلاث جلسات مشتركة)
    هدف الجلسة: عرض برنامج السكن الزوجي والتدريب عليه لفهم الواقع الزوجي وكيفية التعامل مع الواقع والتحديات والأهداف.

    الفئات المستهدفة:

    • الخاطبون، المتزوجون

      الرسم: 350 يورو


    جلسات برنامج السكن الزوجي للمقبلين على الزواج

    مدة الجلسة الواحدة: 60 دقيقة
    مكان الجلسة: أون لاين أو في المكتب
    عدد الجلسات: 3 جلسات
     هدف الجلسة: عرض برنامج السكن الزوجي والتدريب عليه، فهم آلية الاختيار ومقومات نجاح الحياة الزوجية.

    الفئات المستهدفة:

    • الشباب المقبلون على الزواج، الفتيات المقبلات على الزواج

      الرسم: 200 يورو 

    ورشات عمل (لتسكنوا إليها)

    يوم تدريبي في العلاقات الزوجية وفي محاور السكن الزوجي

    مفهوم السكن (الزوجي) في القرآن هو جوهر الزواج والأساس الذي تبنى عليه العلاقات الزوجية في الأسرة، بل هو ما يعطي الزواج ما فيه من سرور أو امكانية للاستمرار. فقدان أو محدودية الشعور بالسكن الزوجي في حياتنا الزوجية غالباً ليس لقلة الاهتمام بالطرف الآخر أو لتقصيرنا بالعطاء أو البذل لزواجنا، بل هناك مجموعة من العوامل المتضافرة التي سنتعرف عليها معاً. عبر ورشة العمل هذه: ستتعرف على تلك الحالة الراقية من الحياة التي تستحقها أنت لحياتك الزوجية. ستمتلك الرؤية الواضحة لواقعك الزوجي الحالي بما فيه من مزايا وعيوب وتهديدات ظاهرة أو خفية. ستتمكن من تحديد خطوات التحسين والحماية لبناء وضمان سكنك الزوجي الآن وفي المستقبل إن شاء الله.

    :مدة الورشة
    يوم واحد، خمس ساعات

     

    عبر ورشة العمل هذه :

    • ستتعرف على الحالة الراقية من الحياة التي تستحقها أنت لحياتك الزوجية
    • ستمتلك الرؤية الواضحة لواقعك الزوجي الحالي بما فيه من مزايا وعيوب وتهديدات ظاهرة أو خفية
    •  ستتمكن من تحديد خطوات التحسين والحماية لبناء وضمان سكنك الزوجي الآن وفي المستقبل إن شاء الله

    مفردات الورشة

    • مفاهيم عامة بالزواج
    • الزواج الاسلامي بعمق أكبر
    • شرح مفهوم السكن الزوجي
    • تطبيقات وتدريبات بين الزوجين على فعل ذلك
    • مناقشة النتائج وكيفية الوصول للأهداف في الحياة الزوجية


      الفئات المستهدفة:

      • الشباب قبل الخطوبة
      • الفتيات قبل الخطوبة
      • الشباب والفتيات قبل الخطوبة (الجنسين معاً)
      • الخاطبون المقبلون على الزواج (معاً)
      • المتزوجين حديثاً وحتى 5 سنوات زواج (معاً)
      • المتزوجين لأكثر من 5 سنوات زواج (معاً)
      • المطلقون والمطلقات الراغبون في تحضير أنفسهم لزواج جديد (الجنسين معاً)

       

    الاستشاري موفق ابراهيم الغوراني

     بداية هناك قاعدة في الاستشارات وهي أنه كلما ازداد فهم المستشار لواقع وخلفية متلقي الاستشارة كان ذلك أدعى لتقديم استشارة أكثر دقة ومناسبة له.

    اسمي موفق إبراهيم الغوراني وهناك عدة نقاط أساسية تجعلني قادر على مساعدتك أكثر من غيري بما يخص العلاقات الزوجية، وخاصة لو كنت تعيش في ألمانيا أو أوروبا عامة، منها:

    • الفهم العميق لواقع من يعيش في ألمانيا أو في الغرب عموماً، كوني مواطن ألماني أعيش وأعمل وأدرس فيها منذ عام 2015.
    • الفهم العميق للخلفية العربية والإسلامية، السورية خاصة بأبعادها الثقافية والاجتماعية كوني سوري من مواليد دمشق 1976 وعشت فيها 36 سنة، وعشت في مصر لمدة ثلاث سنوات وما يزال لي فيها الكثير من الروابط الأسرية والاجتماعية والاقتصادية.
    • الدراسة الأكاديمية للاستشارات الزوجية في ألمانيا.
    • البحث الطويل في موضوع الزواج والعلاقات الأسرية والمرجعية الإسلامية للزواج.
    • الخبرة الشخصية فأنا متزوج وأب لثلاثة أولاد.
    • الخبرة المهنية حيث منذ سنوات وأنا أمارس دور الاستشاري الزوجي.
    • المرجعية الشرعية، عبر دراستي لكلية أصول الدين في جامعة الأزهر
    • المرجعية الإدارية، حيث درست وعملت في مجال الإدارة لمدة تزيد عن عشرين عاماً.

    أقوال وآراء من تلقوا الاستشارات 

     

    علا 30 سنة متزوجة من 3 سنوات


    الجلسات كانت منظمة جداً، والمسافة بين الجلسات كانت مناسبة كثيراً حيث أعطتني الوقت لاستيعاب الشرح وللتطبيق ولملاحظة التغيير

    أحمد 33 سنة متزوج من 5 سنوات

    أنا معجب جداً بترتيب البرنامج، ونتائجه على حياتنا الزوجية. انعكاسه إيجابي جداً على مستوى البيت والأسرة بشكل عام، لقد أزال الغباشة عن الكثير من النقاط وأصبح التواصل فيما بيننا أفضل وأسهل.

    فرح 29 سنة متزوجة من 7 سنوات

    كانت الجلسات بالنسبة لي بمثابة ترتيب للفوضى في حياتي وتصحيح لمفاهيم عن الحياة الزوجية جعلتني ألمس التغير الواضح للأفضل مع زوجي

    أسئلة شائعة

     

    هل أحتاج لاستشارة زوجية؟

    هناك 10 أسئلة تُمكِّنك من معرفة ما إذا كنتما بحاجة إلى استشارة زوجية:

    1. مشاكل في التواصل: هل تواجهان صعوبة في التواصل الفعّال وفهم احتياجات ومخاوف بعضكما البعض؟
    2. نزاعات متكررة: هل تعانيان من نزاعات متكررة وغير محلولة تؤثر بشكل سلبي على علاقتكما؟
    3. نقص في الحميمية: هل شهدتما انخفاضًا ملحوظًا في الحميمية العاطفية أو التقارب الجسدي أو الرضا الجنسي في علاقتكما؟
    4. خلل في الأدوار: هل هناك بعض التضارب والإشكال في أدوار كل منكما تجاه الآخر وفي البيت؟
    5. مشاكل في الثقة: هل ظهرت مشكلات في الثقة، مثل الشكوك بالخيانة أو انتهاكات للخصوصية أو الغيرة الزائدة؟
    6. تغييرات كبيرة في الحياة: هل تواجهان تغييرات كبيرة في الحياة، مثل التحولات في العمل، أو الانتقال، أو أحداث عائلية كبيرة؟
    7. مشاكل الأمان: هل تعانيان من مشاعر عدم الإحساس بالأمان الحالي أو المستقبلي بالحياة الزوجية؟
    8. مشاكل العنف: هل يوجد في الأسرة عنف لفظي أو جسدي أو نفسي تجاه أحد أفرادها؟
    9. محاولات لحل المشكلة بنفسكما: هل حاولتما حل مشاكلكما باستخدام مصادر تحسين الذات، مثل الكتب، أو المصادر على الإنترنت، أو ورش العمل، دون تحقيق تحسن كبير؟
    10. المساعدة الخارجية: هل تشعران أنكما بحاجة لمساعدة خارجية تساعدكما لضبط حياتكما الزوجية ووضعها على السكة الصحيحة؟

    النتائج: إذا أجبتما (الزوجين أو أحدكما) بـ:

    نعم على عدد من هذه الأسئلة، فمن الواجب السعي الفوري في الحصول على مساعدة من مستشار زواج قبل فوات الأوان وتعقد الأمور أكثر

    نعم على أحد تلك الأسئلة، فمن الجيد الحصول على استشارة زوجية، لإدارة الأمور قبل تعقدها

    لا على كل الأسئلة، فالأمور بخير والحمد لله، فحافظوا عليها وأنصحكم ببرنامج لتسكنوا إليها، الذي من شأنه أن يرفع مستوى السكن والأمان الزوجي لديكم ويساعدكم على وقاية أسرتكم الغالية من المخاطر المحتملة ورفع مستوى ترابط الأسرة وتماسكها

     

    ما هي مصادر الخطة الاستشارية؟

    أهم سؤال يجب أن يكون قد تبادر إلى ذهنك هو مصدر معلومات تلك الاستشارات، وهي:

    • القرآن الكريم والسنة المطهرة والتراث العلمي الشرعي
    • السيرة النبوية وسيرة حياة الصالحين من الأمة
    • العلوم المعاصرة، علم النفس والاجتماع
    • التجارب الزوجية الناجحة القديمة والمعاصرة
    • التجربة الشخصية والبحث الذاتي
    • الخبرة المهنية لسنوات طويلة من العمل الاجتماعي
      من الذي يمكن أن يستفيد من الاستشارة؟

      هناك خمس فئات أساسية أقدم لهم الدعم الاستشاري الزوجي هم:

      • الشباب الصغير: الشباب الواعي من الجنسين لأهمية موضوع الزواج وضرورة التحضير المبكر له، وهي مرحلة تبدأ منذ فترة المراهقة والى ما قبل الخطبة.
      • المقبلون على الزواج: هم كل من صار بسن الزواج أو يسعى له (قبل الخطبة).
      • الخاطبون: الشباب والفتيات في مرحلة الخطوبة قبل العرس.
      • العرسان: المتزوجون الجدد في فترة السنوات الثلاث الأولى من الزواج
      • المتزوجون: لكل متزوج منذ أكثر من ثلاث سنوات.
      هل يوجد رسوم مخفضة لأصحاب القدرة المالية المحدودة؟

      لأن الهدف الأول هو دعم الأسر وحمايتها ورفع مستوى السكينة فيها، فقد وضعت رسوم خاصة  للجلسات الاستشارية لتغطية كل الشرائح وفق الاستطاعة المالية. الحل الأمثل في هذه الحالة التواصل وحضور الجلسة التعارفية وفيها سيتم تحديد الرسوم الخاصة بك

      تواصل معنا

       

      Bitte aktiviere JavaScript in deinem Browser, um dieses Formular fertigzustellen.
      +49170000000
      Mustermann@muster.de
      الوضع العائلي
      هذا الخيار مهم لفهم الحالة وطبيعة السؤال
      قرأت حماية البيانات
      حماية البيانات على الرابط التالي https://sakan.life/datenschutz-2/